السبت، 7 يناير 2017

هل هذة هي القتاة التي أخترقت الانتخابات الامريكية ؟

أدعى البيت الابيض بتورط الفتاة الروسية " Alisa Shevchenko أليسا شيفتشينكو " في عملية القرصنة على الانتخابات الامريكية ويأتي هذا الاتهام في أطار التخبط الامني الواضح في أمريكا. 



أليسا شيفتشينكو هي هاكر روسي موهوب، ومعروفة بأنها تقوم بالعمل مع الشركات للعثور على الثغرات في أنظمتها. 

وتتهم الولايات المتحدة رسميا روسيا من القرصنة DNC والتدخل في الانتخابات واتت الاتهامات مطالبات البيت الأبيض، بتهام مساعدة فلاديمير بوتين بالتدخل في الانتخابات الأميركية.

وقامت الولايات المتحدة بأدراج الشركة  على لائحة العقوبات الأمريكية الذي صدر الأسبوع الماضي،  جنبا إلى جنب مع كبار الضباط في جهاز المخابرات الروسية الحربية واتت الأتهامات وفقا لتقرير من شركة " GRU  للبحث والتطوير التقني"، وفقا لبيان حقائق صادر عن البيت الأبيض .

وبالإضافة إلى ذلك قامت الولايات المتحدة بطرد 35 من الدبلوماسيين الروس من البلاد، وقالت انه سيكون هناك المزيد من التدابير.

وتحدث شيفتشينكو إلى انتقاد العقوبات ضدها.

وقالت شيفشينكو لصحيفة الغارديان انها كانت غاضبة على إدراج شركتها في القائمة، ونفت أنها قامت بأي عمل لصالح الحكومة الروسية، وقالت انها تنتقد "المستوى الهستيري حول قصة الاختراق الروسي".

وأشارت إلى أن السلطات الأمريكية كانت مذنبة بسبب "سوء فهم غير مؤهلين فنيا لتقصي للحقائق" أو أن الامريكين قد خدعوا وتم تزيف البيانات لتستر على المجرمين الحقيقين. 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق