الأربعاء، 1 يناير 2020

الحوسبة السحابية أنواعها وتصنيفاتها وامثلة عليها

هذه المقال وغيرها تحت وسم "أفضل تدوينة" تعبر عن أراء أصحابها


مطوروا المواقع الإلكترونية و مسؤولوا الشبكات مثلوا الإنترنت فى غضون مستندات مصممة كسحابة , و من خلال التجريد أصبحت تقنيات الإنترنت و البروتوكولات الأساسية مجرد سحابة , المطورون تجاهلوا مؤقتا الإتصال المعقد و إفترضوا ببساطة أن الرسالة تتدفق بنجاح من شبكة إنترنت متصلة إلى شبكة أخرى
 
الحوسبة السحابية تصف تجريد أجهزة الحاسوب و مصادره و خدماته التى تعمل توافق لنظام المطورين , لتنفيذ أنظمة ويب معقدة , معنى ذالك النظام يحتاج إلى مصادر أكثر مثل المعالجات أو مساحة القرص , غالباً المصادر فى السحابة  ينظر إليها على أنها إفتراضية ,  المصادر ببساطة تستطيع أن تكون مضافة على حسب الطلب و من خلال طبيعتها الإفتراضية , السحابة يمكن أن تكون كبيرة الحجم أو صغيرة , و الشركات التى توجد حلولها فى السحابة طبيعياً مايدفعون فقط للمصادر التى يستهلكونها و تستريح الشركة من التكاليف و مجهودات الصيانة , للدفع كما تريد من ناحية الحجم .

الويب 2.0 و السحابة
 
لسنوات , عندما تريد شركات أو أشخاص إطلاق محتوى على الويب , فإن هذا يتطلب منهم أن يذهبوا إلى مطورين HTML , و من خلال هذه العملية عدد مستندات الـ HTML على الويب تعدت البليونات فى جميع أنحاء العالم , ويب 2.0 هو مصطلح يستخدم لوصف مجموعة من الأدوات و مواقع الويب التى تسمح للمستخدم أو شركة معينة بأن تطلق محتوى على الويب بدون الإإستخدام المباشر للـ HTML , خلف الكواليس , الأدوات و المواقع التى تنشئ مستندات الـ HTML  للمستخدمين و من ثم يتم رفع المستندات إلى الويب سيرفر هى مثل موقع يويتوب وهو يسمح للمستخدمين برفع محتوى مثل الفيديوا لمشاركته مع الأخرين , الفيسبوك مثلاً هو موقع تواصل إجتماعى يسمح للمستخدمين بإطلاق محتويات مثل النصوص أو الصور أو الفيديوهات , أدوات الويب 2.0 جعلتها سهلة للمستخدمين الذين ليس لديهم مهارات تطوير الويب لإطلاق المحتوى ببساطة على الويب , أدوات الويب 2.0 و المواقع الفكرة منه هو أن الأشخاص أو الشركات يستطيعون إطلاق محتواهم مباشرة إلى السحابة ليصل المحتوى إلى المستخدمين الأخرين .

التمييز بين أنواع السحابة
 
السحابة زودت نطاق واسع من الحلول لعدد كبير جداً من المستخدمين , لتساعدنا على التحليل و وصف أنظمة السحابة , كثير من الناس يشيرون إلى حل السحابة فى مصطلحات منها نموذج النشر و نموذج الخدمات
 
نموذج النشر : يتكون من 4 نماذج نشر أولية هى كالتالى :
 
سحابة خاصة : هى مملوكة بواسطة كيان محدد و طبيعياً تستخدم فقط بواسطة هذا الكيان أو أحد من زبائنه , التقينة الأساسية قد تتواجد خارج أو داخل الموقع , السحابة الخاصة تقدم زيادة فى الأمن بتكلفة أكبر .
 
سحابة عامة : متاحة للإستخدام بواسطة عامة الناس , قد تكون مملوكة لمنظمة كبيرة أو شركة تقدم خدمات السحابة , السحابة قد تكون أقل أمن , السحابة العامة عادةً ماتكون الحل الأقل تكلفة .
 
سحابة تواصل إجتماعى : تتم مشاركة السحابة بواسطة منظمتين أو أكثر , عادةً مع إهتمامات متشاركة مثل (مدرسة داخل جامعة) .
 
سحابة هجينة : سحابة تحتوى على 2 أو أكثر من السحابات و هى خاصة , عامة أو تواصل إجتماعى .
 
نماذج خدمة السحابة :
 
السحابة تستطيع التفاعل مع العميل أو (المستخدم أو التطبيق) بطرق مختلفة , من خلال القدرات التى تسمى الخدمات , من خلال الويب لدينا 3 نماذج أو أنواع و هى :
برنامج كخدمة (SaaS) : تطبيق برنامج كامل مع واجهة المستخدم .
 
منصة كخدمة (PaaS) : منصة بداخلها مطورين يستطعون نشر تطبيقاتهم , و تشمل المنصة الهاردوير (الخوادم و الأقراص) و أنظمة التشغيل و أدوات التطوير و الأدوات الإدارية .
 
البنية التحتية كخدمة (IaaS) : يزود الألات و التخزين و مصادر الشبكة , المطورين يستطيعون الإدارة بواسطة تثبيت أنظمتهم التشغيلية و التطبيقات , و مصادر الدعم .

دراسة SaaS :
 
هو توصيل محتوى الويب الذى المستخدمين يصلون إليه عن طريق المتصفح , يقدم فقط تطبيق سحابة مع واجهة مستخدم للمستخدمين الذين يعملون فقط على متصفح الويب.
 
مميزات SaaS
1) التكامل (بحيث المستخدم يحتاج فقط متصفح ويب)
2) التكلفة (مركز البيانات يكون داخل السحابة)
3) قابلية التوسع (الزبائن يستطيعوا إضافة تراخيص مستخدم)
عيوب SaaS :
هو معرفة قضايا أو أمور الحماية , المستخدمين الجدد بالسحابة قد لايشعرون بالإرتياح حيال تخزين بيانات شركة مركز تخزين بيانات بعيد (السحابة) .

دراسة PaaS :
نموذج الـ PaaS يزود تكنولوجيا الهاردوير الأساسية , مثل خادم واحد أو أكثر , أنظمة تشغيل , قاعدة البيانات , أدوات مطورين , تدعيم شبكة الإتصالات للمطورين لنشر مشاريعهم , الهاردوير و السوفتوير فى غضون PaaS يتم إدراتها بواسطة مزود المنصة , المطورين لا يحتاجون القلق حول أداء الهاردوير أو ترقيات نظام التشغيل .

دراسة IaaS :
نموذج الـ IaaS يزود مركز بيانات إفتراضى فى غضون السحابة , و يزود أيضاً خوادم (فيزيائية و إفتراضية) و  سحابة تخزين بيانات و أكثر فى غضون الـ IaaS , المطورون يجب أن يثبتوا نظام التشغيل الخاص بهم , و برنامج إدارة قواعد البيانات , بعدها المطورون يجب أن يديروا كلا من السوفتوير و الهادروير .[1]

إدارة خدمة السحابة :
إدارة خدمة السحابة تشير إلى كل النشاطات المنفذة بواسطة خدمة السحابة لتزويد المنظمة بالمراقبة و الصيانة و إدارة منتجات الحوسبة السحابة و الخدمات للتأكد من الإتاحية و الوصول الحصرى بواسطة المشتركين
المتطلبات الوظيفية و الهدف من خدمة إدارة السحابة هى :
لتبرهن أو تثبت التقنيات المناسبة للسهولة , و الإدارة الألية لخدمات السحابة الموجهة .
لتدمج ممارسات إدارة الخدمة السحابية , فى الدعم الحالى و منهجيات التنمية .
لتسخير كافة الممارسات للإكتشاف السريع للمشاكل .

سحابة التعليم :
الكلية : إنشاء و تصميم الدورات , تجهيز محاضرات , إطلا ق محتويات , التعاون .
الطالب : الوصول إلى محتويات الدورات , التسجيل بالمحاضرة , مكتبة شخصية .
 
المكتبة .
الموارد البشرية .
قسم الإدارة .
قسم القبول .
قسم الأبحاث .
قسم الأكاديمى .
العاملين .[2]


الكاتب: أحمد مفتاح الأجنف
المراجع




هناك تعليق واحد:

Ads link

Labels